عشاق الكلمات عشاق الكلمات
PropellerAds
random

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

#غزلان_بوحسني...رسالة إلى ذاك الغريب

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته محبي موقع عشاق الكلمات الاوفياء في كل مكان مع جديد قسم الادب والشعر والخواطر لهذا اليوم ..نقدم لكم اخر ابداعات الرائعة #غزلان_بوحسني التي لا طالما ابدعت في كتاباتها الجميلة وتعبيراتها الدقيقة..اليوم تهديكم غزلان واحدة من كتاباتها الرائعة بعنوان رسالة إلى ذاك الغريب.
#غزلان_بوحسني...رسالة إلى ذاك الغريب

هناك الكثير لأكتب فيه لكن . سأترك تلك المواضيع جمعاء الى يوم غد،كما تركتني أنت في لحظة احتواء لك، و خلفت من بعدك خواءا و جثمانا بلا حراك، ما وجدت قلبا بعدك لأحبه على نفس الشاكلة و بصدق كما فعلت و إياك،لم أجد من أشركه ما بدواخلي من بعدك بالقدر الذي كنت أشركك في و أحضنك في عقلي ،لم تعد تغريني كلمة رجل،و لا حب ولا كائن خارج عني ليستطب جروحي و نكباتي و الخدوش التي خلفتها غير آبه ، حتى أني ما نسيتك،نسيت الكل و ما نسيتك و نسيت تعبك و عتابك ،جرائمك و أكاذيبك و خوفك المصطنع و حبك الممسرح ،و ما نسيت شخصك،معزولا عن كل هذا،ما أردت بك إلا خيرا و ما جازيتني إلا شرا،طرائقي لم ترقك في الحب،ألبستها التعقيد و التنميق جعلتها مشوهة مذنبة و معوقة ،صدقي لك جريمة و خوفي عليك أكثر من جوارحك تلك أكثر من أغلى ما تملك على قلبك خوفي عليك من كل شيء اختناق.

 أدى بك إلى أن تنتحر من عقلي و تبتعد عن دروبي، و أن تبحث عن أخرى لا تسأل لا تخاف لا تعاتب لا تلوم لا تغار لا تحزن و لا تحب بكل بساطة لا تحب . إذهب إليها ستجد الكثيرات ينتظرنك مفتوحات الأيدي ليحضننك بدون طلب . إذهب إليهن و لتجد راحتك بعيدا عني . فعلى ما يبدو محاولة نزعي لأشواك الماضي المضني و الغضب المزمجر و المتقوقع فيك آلمتك و أتعبتك و أضعفتك و سلبتك هذه العابرة المستوطنة . فعقلك لي . وطني و شيء يخصني شئت ام أبيت أنا لعنة لعنة و وجع لا يألم لكنه يتسرب و يتعايش داخل الأجساد و الأرواح .

 لا تسألني عن حالي و حالتي . فأنا عقل كبير و جسد صغير و روح شاخت و هرمت . لا زلت أذكرك في المجامع، في الهوامش،في الخيبات،في الأزمات،في الأفراح و في شحوب الموت،لازلت أذكرك بيني و بيني في غيابات العقل، و لا زلت أذكرك بيني و بين ربي في حضور ملكي و خضوع رهيب لا زلت أذكرك أيها الغريب

عن الكاتب

عشق الكلمات عبارة عن مدونة يوجد مقرها بالمملكة المغربية , و قد تم تأسيسها من طرف "سعيد الحسناوي" ، و من أهم أهدفها المساهمة في إثراء و تعزيز المحتوى العربي في مجال التقافة والمعلومات العلمية والادبية وايضا المساهمة في تقديم الدروس وكل ما هو مفيد للشباب العربي.

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

عشاق الكلمات